ولي الأمر رغمًا عن القانون

  • 04 فبراير 2018 - 06:50 م
  • لا توجد تعليقات
  • 686 مشاهدة

قامت معظم الصحف السعوديه بالنشر
في شهر مايو من عام 2017م التعميم الذي وجهه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بعدم مطالبة المرأة بالحصول على موافقة ولي أمرها حال تقديم الخدمات لها، ما لم يكن هناك سند نظامي لهذا الطلب وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية. ووجه التعميم الجهات المعنية بضرورة التنفيذ، واستجابت الجهات المعنية الا ان بعض الجامعات الحكومية مثل
جامعة تبوك
أو بعض الجامعات الاهلية مثل
جامعة دار العلوم
ما زالت تطلب من الطالبة حال مغادرتها الجامعة قبل انتهاء موعد انتهاء الدوام الجامعي حضور والدتها لاصطحابها من الجامعة اذا لم يكن لدى الطالبة محرم رجل !! قد نتفهم أن تعجز بعض العقول التقليدية عن تفهم أهمية تمكين المرأة في المجتمع ودعم رؤية المملكة 2030 لتمكينها لكننا لا نفهم كيف تعجز بعض الجامعات عن ذلك والمفترض انها منارة الوعي والتنوير في المجتمع!! وكيف لا تتفهم بعض الجامعات دورها في تطوير أنظمة المجتمع !! خاصة وأنّ القرار السياسي قد قال كلمته، والدولة في فترة وجيزة أصدرت الكثير من القرارات الإيجابية لتنظيم بيئة عمل المرأة وحماية حقوقها المشروعة مثل إنشاء
صندوق النفقة
لتصبح المرأة شريك تنموي وفق الإطار الإسلامي الذي لم يكن يوماً ضد إنسانية المرأة، إنما الإشكالية في عقول البشر.

​فاصلة :

((لو أنصف الناس لاستراح القاضي))

– حكمة عالمية –

تويتر:
[email protected]

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *