بيل جيتس يكشف مفاجأة بشأن «اختبارات كورونا» في الولايات المتحدة

  • 10 أغسطس 2020 - 01:12 م
  • لا توجد تعليقات
  • 767 مشاهدة

قال الملياردير بيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت ورجل الأعمال الخيرية، إن عدم تحسين الحكومة الأمريكية اختبارات الكشف عن فيروس كورونا المستجد، أمر يثير الذهول، فالاختبارات بطيئة وتفتقر إلى الوصول والإتاحة للأفراد على نحو منصف.

وأضاف جيتس في مقابلة على شبكة «سى إن إن» الإخبارية، دفع مليارات الدولارات بهذه الصورة الجائرة للغاية للحصول على واحدة من أدنى نتائج الاختبارات التي لا قيمة لها بالمقارنة بأي بلد من بلدان العالم، «جنون خاص بالاختبارات»، لا يوجد في أي بلد آخر.

وأشار جيتس إلى الطوابير الطويلة من الأشخاص التي تقف أمام معامل التحليل والاختبارات التجارية التي تتأخر في تسليم النتائج، ما يعنى “دفع نفس القيمة مقابل نتيجة تحليل متأخرة حيث لا تُسلم النتائج في التوقيت المناسب، موضحًا أن الأشخاص الأثرياء للغاية هم الذين يستطيعون إجراء الاختبارات الالتفافية سريعة النتائج. متابعًا «إنه أمر مثير للدهشة أنك لا تستطيع دفع الحكومة إلى تحسين الاختبارات». 

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عنه قوله، إن الفشل في مسألة اختبارات فيروس كورونا يرجع إلى مجموعة متنوعة من الخطوات الخاطئة المبكرة التي اتخذتها الولايات المتحدة بالإضافة إلى تسييس مسألة الاختبارات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

code