مقالات وكتاب

في ذكرى 11 سبتمبر.ليس لنا علاقه ايها الشعب الأمريكي…..

تألمنا ومازلنا نتيجة الحدث المهول الذي وقع في الحادي عشر من سبتمبر وراح ضحيته ابرياء لاذنب لهم ،لسببين اولهما كوننا بشر مسالمين نكره العنف والقتل والأذى والسبب الآخر لأننا مسلمون وديننا يحرم هذه الجريمة النكراء.
وبحجم هذه الجريمة هنالك جريمه أكبر وهي كيل الاتهامات لنا لسبب غير وجيه وهو وجود بعض المنفذين يحملون الجنسية السعودية وهنا نطرح تساؤلاً في ذات السياق وهو إن قام عدة اشخاص بإرتكاب جريمة بشعه راح ضحيتها أبرياء وهؤلاء المنفذون يحملون الجنسية الامريكية ،هل من المنطقي إتهام الولايات المتحده الامريكية كحكومة وشعب بأنهم يتحملون مسئولية الوقوف خلف ذلك؟؟؟؟
هذا لا يتفق مطلقاً مع العقل والمنطق .
للأسف أن القليل من البشر هم من يعرفون الحقيقة وهي أن إيران هي من جندت اولئك المرتزقه ليلحقوا الضرر بالمملكة كدولة وكشعب وكعقيده صافيه تنبذ ذلك الفعل المشين،حيث استضافت القاعده على اراضيها وسهلت لأعضائها التخطيط لجريمتهم النكراء.
من هنا نقول للشعب الأمريكي ولأسر الضحايا أنه لاعلاقة لنا بتلك الجريمة التي ارتكبها ارهابيون خانوا بلدهم ليعملوا بتكليف من إيران الإرهابية ليؤذوا أمريكا بقتل مواطنيها وهدم برجيها وفي نفس الوقت ليؤذوا السعودية بتشويه صورتها وإتهامها .إذاً نحن وأنتم ضحايا لجريمة إرتكبتها إيران الإرهابية وليس لنا علاقه في ذلك بل نتشاطر معكم الألم والقهر لما حدث.
وعلينا جميعاً السعي لمحاكمة إيران وإيقاف الأذى الذي سببته إيران للبشرية ومازالت كذلك وستستمر إن لم نتكاتف لإيقافها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى