مال واعمال

أوبك + توافق على زيادة تدريجية في إنتاج النفط

أبقت منظمة “أوبك” وحلفاؤها على الخطة الحالية لزيادة إنتاج النفط تدريجياً.

ونقلت وكالة “بلومبرج” عن مندوبين قولهم إن الوزراء في تحالف “أوبك+” صدقوا على زيادة الإمدادات بنحو 400 ألف برميل يومياً كل شهر والمقرر إجراؤها في أكتوبر المقبل.

وتعمل منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” والمنتجون من خارجها على التراجع عن تخفيضات الإنتاج القياسية التي تم تنفيذها خلال ذروة أزمة وباء كورونا في العام الماضي.

وفي سياق متصل، قال ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي وكبير المفاوضين إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها أو المجموعة المعروفة باسم أوبك+ حققوا هدف التخلص من فائض النفط في السوق العالمية، مضيفا أنه من المهم الآن الحفاظ على توازن السوق.

وتابع “التحركات المشتركة أتاحت التخلص من فائض (النفط) الذي تراكم عندما كان الطلب منخفضا. اعتقد أننا أتممنا هذه المهمة، والمهم الآن هو الحفاظ على هذا التوازن ومزامنة الإنتاج والطلب مع
تعافي السوق”.

واستكمل في تصريحات للصحفيين اليوم الأربعاء أنه من المتوقع أن ينمو الطلب العالمي على النفط بين 5.8 وستة ملايين برميل يوميا هذا العام، مضيفا أنه يتوقع عودة الأوضاع إلى طبيعتها بالكامل في سوق النفط في العام المقبل.

وقد تراجعت أسعار النفط الخام قبيل الاجتماع المقرر، اليوم الأربعاء، لتحالف “أوبك بلس”، الذي من المتوقع أن يقرّ زيادة الإنتاج.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنسبة 1.3 %، بعد تراجع بأكثر من 7% في أغسطس، مسجلا أكبر تراجع شهري منذ بداية العام.
كما تراجع خام غرب تكساس الوسيط، تسليم أكتوبر، بواقع 89 سنتا إلى 67.61 دولار للبرميل عند الساعة التاسعة و17 دقيقة صباحا بتوقيت نيويورك، بينما تراجع خام برنت تسوية نوفمبر بنسبة 1% إلى 70.92 دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى