أخبار العالم

طالبان تستولي على أسلحة أمريكية

ذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء، أمس الجمعة، أن الجيش الأفغاني ألقى أسلحته، وأن حركة طالبان لم تضيع الكثير من الوقت في جمع تلك الأسلحة.

مما أثار مخاوف بشأن مدى سهولة وقوع هذه المجموعات من الأسلحة والطائرات العسكرية والمركبات المدرعة الأمريكية الصنع في أيدي العدو وما يمكن أن تمنحه هذه الأسلحة من قدرات جديدة لحركة طالبان .

وذكرت الوكالة أن عشرات من مقاطع الفيديو انتشرت وتصور مقاتلي طالبان وهم يبتهجون بالقرب من مروحيات أمريكية تم تركها وكانوا يحملون بنادق قنص طراز إم 24 وأخرى هجومية طراز إم 18.

وقام مقاتلو طالبان بتكديس الأسلحة الصغيرة والمواد الأخرى في أكوام لانهاية لها كما كانوا يقودون عربات هامفي وشاحنات عسكرية أخرى أمريكية الصنع.

واستولت طالبان على طائرات ودبابات وقطع مدفعية من مواقع أفغانية وأخرى متخلفة من إجلاء الأفراد الأمريكيين ، مما يكشف عن جانب من جوانب التكاليف الباهظة لانسحاب القوات الأمريكية وسط انهيار الحكومة والجيش الأفغانيين.

وكان جون كيربي المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية قد قال فى إفادة صحفية هذا الآسبوع: “من الواضح أننا لا نريد أن نرى معداتنا في أيدي أولئك الذين سيعملون ضد مصالحنا أو مصالح الشعب الأفغاني”.

وفي الوقت ذاته رفض مسؤولون عسكريون أمريكيون التعليق هذا الأسبوع على خطط أمريكية محتملة لتعطيل وإعطاب المعدات العسكرية لمنع طالبان من الاستيلاء على المزيد من الأسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى