أخبار العالم

الغنوشي: بعد سقوط بن علي ” تونس” كانت أفضل من اليوم.. والربيع العربي مستمر

قال زعيم حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي إننا “تنازلنا علن الحكم في أزمة 2013 للحفاظ على مسار كتابة الدستور وللحفاظ على سلامة بلادنا ووحدة مجتمعه، ونحن في هذه الأزمة مستعدون لتقديم التضحيات الضرورية للحفاظ على الديمقراطية وللحفاظ على استقرار بلادنا وشعبنا، منوهة إلى ضرورة الحفاظ على مكتسبات الربيع العربي.
وزعم أن حركة النهضة حزب مدني تؤمن بدولة القانون والمؤسسات، ونبذ العنف والاحتراب الأهلي وتقسيم التونسيين هي مبادئ ثابتة وعقيدة راسخة لدى الحركة.
وأوضح الغنوشي أننا لا نرى الآن سبيلا للخروج من الأزمة الراهنة إلا بالعودة إلى المسار القانوني الدستوري والسماح للبرلمان المعطل دون سند قانوني، بالعودة إلى نشاطه العادي.
وأضاف أن حل الأزمة يكون في التصويت على حكومة باقتراح من رئيس الجمهورية كما ينص عليه الدستور بعد استقالة السيد المشيشي لتنطلق في حزمة من الإصلاحات العاجلة اقتصاديا واجتماعيا بشكل يمكن البلاد من تجاوز أزمة كورونا، والنجاح في المفاوضات مع المؤسسات المالية الدولية، في أقرب الآجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى