أخبار العالم

الإمارات: الزام الطلاب بفحص كورونا كل أسبوعين

قررت حكومة الإمارات إلزام جميع الطلاب بإجراء فحص مسحة الأنف للكشف عن فيروس كورنا كل أسبوعين خلال الشهر الأول من بدء الدراسة، ضمن إجراءات الوقاية من عدوى فيروس كورونا.

وسيلتزم جميع الطلبة الأقل من 12 سنة وغير مطعمين، والطلبة المطعمين من عمر 12 سنة فما فوق الخضوع للفحص شهرياً، فيما سيكون على الطلبة غير المطعمين وهم من عمر 12 عاما فما فوق إجراء الفحوصات المخبرية اسبوعياً.

وأعلنت المتحدثة الرسمية باسم القطاع الصحي في الإمارات، الدكتورة فريدة الحوسني، بروتوكول تشغيل المنشآت التعليمية، والذي يتضمن مجموعة من الإرشادات والضوابط لتشغيل الحضانات ومراكز رعاية الأطفال، والتعليم المدرسي الحكومي والخاص، بالإضافة إلى التعليم العالي الحكومي والخاص.

وقالت خلال إحاطة إعلامية اليوم الأحد إنه تم تعميم البروتوكول على جميع المنشآت التعليمية في الدولة، و”يوضح البروتوكول كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية التي سيتم تطبيقها في المؤسسات التعليمية بهدف ضمان العودة الآمنة للطلاب وكافة الكوادر العاملة في القطاع التعليمي”.

ويتضمن البروتوكول إلزام الطلبة والكوادر التعليمية والأكاديمية بالتوقيع على إقرار بعدم الإصابة بمرض كوفيد-19 أو مخالطة شخص مصاب به.

وكشفت أنه سيتم تفعيل بروتوكول تشغيل المنشآت التعليمية أثناء جائحة “كورونا” لمدة 30 يوما اعتبارا من أول يوم دراسي وذلك لإعطاء فرصة لجميع غير المطعمين لأخذ اللقاح وسيتم خلال هذه الفترة إلزام جميع الطلبة المطعمين وغير المطعمين بالخضوع لفحص مخبري كل أسبوعين، مشيرة إلى أنه عقب انقضاء مدة الـ 30 يوماً سيتوجب على جميع الطلبة من هم أقل من 12 سنة وغير مطعمين، والطلبة المطعمين من عمر 12 سنة فما فوق الخضوع لفحص مخبري شهرياً.

وسيكون على الطلبة غير المطعمين وهم من عمر 12 عاما فما فوق إجراء الفحوصات المخبرية اسبوعياً، كما سيكون خيار التعلم عن بعد متاحا لهم ولجميع الفئات العمرية سواء كانوا مطعمين أو غير مطعمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى