متظاهرون يضرمون النار في جزء من “برلمان جواتيمالا”

  • 22 نوفمبر 2020 - 09:02 ص
  • لا توجد تعليقات
  • 589 مشاهدة

أضرم متظاهرون في جواتيمالا النار في جزء من مبنى البرلمان خلال احتجاجهم على مشروع الموازنة الذي أقرته الحكومة يوم السبت، وفقا لتقارير إعلامية.

واقتحمت مجموعة من المتظاهرين المبنى الواقع في وسط مدينة جواتيمالا التاريخي وأضرموا النار فيه. وأظهرت صور متلفزة ألسنة اللهب تتصاعد من إحدى نوافذه.

وقالت الشرطة إن رجال الإطفاء سيطروا على الحريق في وقت لاحق.

وعلى هامش المظاهرة التي كانت سلمية إلى حد كبير، ألقى المتظاهرون الحجارة على الشرطة، وأطلقت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع على الحشد.

وكتب الرئيس أليخاندرو جياماتي عبر موقع تويتر “هناك حق في التظاهر. لكن لا يمكننا السماح بتدمير الممتلكات العامة أو الخاصة. سيواجه أي شخص يشارك في هذه الأعمال الإجرامية صرامة القانون الكاملة”.

وطالب المتظاهرون جياماتي بالاعتراض على الموازنة. ووافق نواب البرلمان على موازنة العام المقبل على نحو سريع ودون إجراء مناقشة عامة.

وقوبل مشروع القانون بالرفض من العديد من الفئات الاجتماعية، بداية من رجال الأعمال إلى الحركات الاجتماعية وقطاع التعليم والكنيسة الكاثوليكية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

code