رحم الله فنان الاجيال سراج عمر.

  • 03 فبراير 2018 - 03:48 م
  • لا توجد تعليقات
  • 837 مشاهدة

إنَّا لله وإنا اليه راجعون. أفتقدت الساحة الفنية السعودية-الخليجية-العربية فنان كبير يشار اليه بالبنان ليس فقط في السعودية بل في جميع الأقطار الخليجيه والعربية، وبالاصالة عن نفسي وبالنيابة عن ملتقانا الوفي رواد ومواهب نعزي قيادتنا الحكيمة والشعب السعودي عامة والمجتمع الفني في السعودية بل في العالم العربي علي رحيل قامة موسيقية وهامة تلحينية الفنان الكبير سراج عمر-طيب الله ثراه.
والراحل الفنان سراج عمر-فنان سعودي مخضرم بدأ مشواره في الستينيات لكن إنطلاقته الحقيقية بدأت عندما غني له فنان العرب محمد عبده عام ١٩٦٦م أغنية (ياحبيبي أنستنا) وبعد ذلك مع صوت الارض الفنان الراحل (طلال مداح) والذي شكلا بعدها ثنائيا متجانسا. والمرحوم سراج هو عضو مؤسس في إتحاد الفنانين العرب وأول عضو سعودي سجلته جمعية المؤلفين والملحنين في باريس وعضو في (المجمع العربي للموسيقي)، كما يعتبر المرحوم سراج عمر صاحب أول (أوبريت وطني) من ألحانه يدخل دار الثقافات العالم في فرنسا وهو (أوبريت التوحيد) للمهرجان الوطني الجنادرية عام ١٩٩٤م من كلمات الامير خالد الفيصل وأداء كل من:-محمد عبده-طلال مداح-عبدالمجيد عبدالله-راشد الماجد-الدكتور عبدالله رشاد، والذي درس في ٩ جامعات عالمية كذلك قام بإعادة توزيع (النشيد الوطني السعودي) بالالات النحاسية العسكرية.
رحم الله فنان الاجيال سراج عمر وأسكنه فسيح جناته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *